لا يمكن لأحدهم إنكار التحديات التي يواجهها الشباب الطموح في الوطن العربي. فالاضطراب السياسي في أوجه ما يجعل عدداً كبيراً من الناس يواجهون الخوف والمعاناة. كما أن انخفاض أسعار النفط أثر وبشكل كبير على توجهات الاقتصاد الكلي. أضف إلى ذلك بعض الأنظمة البيروقراطية، والبنية التحية الضعيفة، ومعدلات البطالة المرتفعة، فكلها مجتمعة تعيق نمو الاقتصادات التابعة.

ولكن وعلى الرغم من حدوث ذلك كله، إلا أنه علينا تذكير أنفسنا بأن هذا ليس ما يحدث فقط في وطننا العربي. فهناك ما يحدث في مجال ريادة الأعمال ويجب الانتباه إليه!

فخلال الخمس سنوات الماضية، تطور مجال ريادة الأعمال ونما بصورة سريعة؛ بحيث قامت المؤسسات المحلية والعالمية، الحكومية منها بصورة أساسية وبعض الجهات الخاصة، بدعم النظام الاقتصادي، والذي شكل قوة دافعةً إيجابيةً لشركات التقنية الناشئة والشركات الأخرى.

وحسب Wamda فقد زاد الإنفاق الإلكتروني في الوطن العربي من 9 بليون دولار في عام 2012 إلى 15 بليون دولار في عام 2015. ولا تزال هذه الأرقام في ارتفاع في منطقتنا بازدياد اعتمادنا على التكنولوجيا.

كما وصرح القائمون على منافسة  MIT EF Pan-Arab بأنه وخلال الأربع سنوات الماضية تم استلام أكثر من 1000 طلب من 17 دولة عربية في كل عام.

ولا شك أن هذه المعلومات والإحصائيات مشجعة للغاية، لمن يفكر في دخول مجال ريادة الأعمال في المنطقة.

وأذكر تالياً ثلاثة أسباب رئيسية تجعلنا جميعاً متفائلين حيال ريادة الأعمال في وطننا العربي.

أولاً: الفرص غير المستغلة بعد
كلنا نتفق على أن منطقتنا تفتقر إلى العديد من الخدمات، وخصوصاً في المجال التقني، لذلك يمتلك رواد الأعمال ميزة استحداث الخدمات في عدة مجالات. وإن كنا نفكر بـ Porter’s 5 و Rivalry ضمن منافسين موجودين أصلاً فقد يكون ذلك أقل العوامل تأثيراً، ولكنه في الوقت الراهن يؤثر على العديد من الشركات الناشئة هنا.

ويقول مؤسس Asafeer Education Technologies والرئيس التنفيذي فيها السيد عمرو أبو حميدان “هناك إمكانيات هائلة في المنطقة، وخصوصاً إن تعلق الأمر بالمحتوى العربي. فنحن نتعاون مع العديد من المؤلفين والرسامين والمعملين الموهوبين في العالم العربي. وبينما لا نزال شركة ناشئة فنحن قد شهدنا بالفعل نمواً وصل إلى 30% في جمهور القراء. وقد قضى قراؤنا ما يقارب 50 ألف ساعة الشهر الماضي في قراءة ما يزيد على مليون قصة. وهذه أرقام جيدة للغاية بأخذ أساليب التسويق المعتمدة بعين الاعتبار.”

وبينما يقوم رواد الأعمال في الأسواق الناضجة بالعمل حصراً على هوامش الاقتصاد، فرواد الأعمال في الوطن العربي يمتلكون فرص نجاح أكبر في العمل بصورة أقرب إلى جوهر السوق نفسه.

“بالرغم من أن المشاريع الضخمة مهمة وحيوية لاقتصاد يتميز بالصحة والرخاء، إلا أن المشاريع الصغيرة والمتوسطة ومبادرات الإدارة القوية تعتبر أساسية لتنوع الاقتصاد، ولتوفير الدعم المطلوب للمشاريع الضخمة وللمجتمع على حدٍ سواء.”  المرجع (9).

ولوجود فجوات عدة في البنية التحتية وفي الخدمات الاجتماعية، سيمتلك رواد الأعمال في الوطن العربي فرصاً أكبر في تعزيز الاقتصاد الوطني. وفي تحقيق النجاح بينما يقومون بمساعدة حكوماتهم على توفير مستويات معيشة أفضل لمجتمعاتهم.

ويضيف أبو حميدان مفسِّراً” بكوننا رواد أعمال في الوطن العربي، فلن نضطر إلى خوض مرحلة التعلم ذاتها التي خاضها رواد الأعمال في وادي السيليكون مثلاً. فنحن نمتلك ميزة استخدام ما توصلوا إليه فعلاً للحصول على النتائج المرجوة بسرعة أكبر.”

بالتالي يمتلك رواد الأعمال هنا طرقاً مختصرة لتحقيق النجاح في مشاريعهم، ويعود ذلك إلى نماذج العمل التي تم اختبارها بالفعل، والتجارب المركزة في الدول المتقدمة. وبأخذ اختلاف السوق والثقافة في عين الاعتبار، سيكون بإمكانهم الحصول على فهم أفضل للتحديات التي قد تواجههم.

ثانياً: صناديق التنمية والنظام الأيكولوجي

وصل رأس المال الاستثماري المتاح في عام 2015 في الوطن العربي حسب MENAscope إلى 1 بليون دولار. بحيث أعلن أكثر من 12 صندوق تنمية عن توفر 50 مليون دولار كموارد مالية في السنة الماضية.

3-main-reasons-to-be-optimistic-about-entrepreneurship-in-mena-docx-google-docs
المصدر: http://www.menascapes.com/menascapes.html

قامت 500 Startups الواقعة في وادي السيليكون، والتي تعتبر من أهم مسرعات الشركات الناشئة، باستثمار ما يقارب 2 مليون دولار في 17 شركة ناشئة بين العامين 2012 – 2014. ولكنها قامت بتخصيص 30 مليون دولار لاستثمارها في الشركات الناشئة في الوطن العربي بدءاً من العام 2015. وهذا يظهر قدر الإمكانيات المتوقعة في المنطقة من وجهة نظر خارجية.

وها هي أهم صناديق التنمية والتمويل، حيث بإمكاننا ملاحظة زيادة عدد الحاضنات والمسرعات للشركات الناشئة. وتالياً هي أحدث النتائج المتاحة من MENAscope.

1-main-reasons-to-be-optimistic-about-entrepreneurship-in-mena-docx-google-docs
المصدر: http://www.menascapes.com/menascapes.html

ولتفاصيل أكثر حول الموارد المالية لرأس المال الاستثماري، وحول المستثمرين المموِّلين، وحاضنات الشركات الناشئة، والمنافسة، ولمعلومات أكثر عن الوطن العربي ككل بإمكانكم زيارة الموقع الإلكتروني لـ MENA Private Equity Association

See Also

ثالثاً: يمكن لريادة الأعمال أن تكون مستقلة عن توجهات الاقتصاد الكلي

ساعد التقدم التكنولوجي في العقد الماضي العديد من الاقتصادات النامية ليصبح الابتكار محركها الأساسي. وبمقارنة الاقتصاد الذي تدفعه الكفاءة وذلك الذي تحركه العوامل، فإن الأخير لا زال موجوداً حتى في الدول المتقدمة.

وقد ذكر التقرير العالمي الأخير لـ مراقبة ريادة الأعمال حول العالم في عامي 2015/2016، بأن الاقتصاد الذي يحركه الابتكار هو أفضل الأنظمة البيئية للشركات الناشئة؛ إذ يساعدها على تجنب الفشل أو الإيقاف.

ويمكننا الاستنتاج وبسهولة بأن اللبنات التي نبنيها اليوم في مجال ريادة الأعمال ستساعد الشركات المستقبلية على النجاح. وكلما زاد عدد الشركات التقنية الناشئة زاد بذلك استقلالنا عن التحديات والعوامل المقيّدة والتي يفرضها اقتصادنا الكلي.

وزيادة على ذلك، فقد ناقش تقرير ريادة الأعمال، والظروف الاقتصادية، والكساد العظيم IZA، الفكرة القائلة بأنه في حال تفشي الركود الاقتصادي وزيادة نسبة البطالة، فإن الناس يميلون إلى إنشاء مشاريعهم الخاصة. ما يعكس بالمقابل نمو النظام البيئي للشركات الصغيرة والمتوسطة.

فلن تنمو الشركات الصغيرة والمتوسطة الجديدة بالسرعة التي نتوقعها من الشركات الناشئة، ولكن حالما تبدأ فترات الركود الاقتصادي، ستكون هذه الشركات على أتم الاستعداد لقيادة النمو الاقتصادي، من خلال إضافة قوة دافعة بكل تأكيد.

لذلك يساعد الركود الاقتصادي في الحقيقة الشركات الصغيرة والمتوسطة أكثر من مساعدته للشركات الضخمة.

وبعد كل ذلك، نستطيع فهم منظور نابليون هيل عندما قال “تأتي الفرصة عادة متنكرة خلف قناع سوء الحظ، أو الهزيمة المؤقتة، فحاول استغلالها في كلتا الحالتين.”

المراجع

  1. Seeking Untapped Market, Forbes Article http://www.forbes.com/sites/elizabethmacbride/2016/01/18/seeking-untapped-market-nearly-100-investment-funds-emerg0e-in-middle-east-tech-scene/2/#5679815df16e
  2. Point 1 : Early movers’ advantage http://www.youtheconomicopportunities.org/sites/default/files/uploads/resource/The_Distinctiveness_of_Entrepreneurship_in_Developing_Countries.pdf
  3. MIT EF Pan Arab Data http://www.mitef.org/s/1314/interior-2-col.aspx?sid=1314&gid=5&pgid=810
  4. Top 20 VCs in MENA http://www.menapea.com/vcdirectory.php
  5. Entrepreneurship, Economic Conditions, and the Great Recession IZA report http://ftp.iza.org/dp5725.pdf
  6. Wamda Statistics https://www.wamda.com/2013/03/10-stats-you-should-know-about-e-commerce-in-the-middle-east
  7. 500 startups data 1 http://500.co/global-series-middle-east/
  8. 500 startup data 2 https://www.bloomberg.com/news/articles/2015-12-03/a-venture-capitalist-abroad-500-startups-creates-middle-east-tech-fund
  9. GEM 2015/16 GLOBAL REPORT file:///Users/maisjauhary/Downloads/gem-2015-2016-global-report-110416-1460370041.pdf

This is also available in الإنجليزية if you'd like.

Bahrain-based digital platform and publication for startups in the Middle East. Exclusive events, in-depth workshops, insightful content, and informative news. In strategic partnership with Tamkeen Bahrain, Zain Bahrain, National Bank of Bahrain, Zoho, Tenmou, and StartUp Bahrain.

Startup MGZN © 2020. All Rights Reserved.