هل ترغب ببناء مشروعك مستعيناً بوسائل التواصل الاجتماعي بطريقة ذكية؟ مبادرات جديدة تقوم بتوفير التدريب العميق الذي أنت بحاجته – والذي من شأنه التركيز على الشركات الناشئة. هل أنت مستعد؟ هيا بنا!

شقّ القائمون على الشركات الصغيرة والمتوسطة طريقهم للبدء بمشاريعهم على شبكة الإنترنت – وهو العالم الذي من خلاله تستطيع أن تأتي بالمفهوم لتبنيَ في نهاية المطاف إمبراطوريتك الخاصة.

تشكل الشركات الصغيرة والمتوسطة في البحرين ما نسبته 99% من كل الشركات المسجلة في البلد. ولها أهميتها فهي تقوم بتوظيف أكثر من 421000 شخص، منهم 52000 بحريني. ومن ناحية المجهودات المبذولة لتعزيز الاقتصاد وتنويعه فهذا القطاع يقوم بمعظمها. ووسط الظروف الاقتصادية الحالية، ولأولئك الذين يمتلكون مواهب دفينة وميزانيات منخفضة، أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي المنصة الأمثل للانطلاق. بالإضافة إلى إدراك الجيل الشرق أوسطي الحالي لقوة التعبير عبر الإنترنت وفهم التأثير القادر على إحداثه.

أصدرت شركة الاستشارات العالمية A.T.Kearney  تقريراً ذكرت فيه أنه ” في منطقة الخليج العربي  تقوم الشركات الصغيرة والمتوسطة بتوفير الوظائف بصورة أسرع بأربع مرات وتجذب عائدات ست مرات أسرع من الشركات الضخمة” بالإضافة إلى “أن القطاع سيساهم بـ 100 بليون دولار إضافية على الناتج المحلي الإجمالي، وسيساهم بإضافة مليوني وظيفة في السنوات القادمة.”

ومن التقارير التي تلفت الانتباه ذاك الذي كان بعنوان وسائل التواصل الاجتماعي بكونها أداة للشركات الصغيرة والمتوسطة في عالمنا العربي والذي تحدث عن ازدياد عدد مستخدمي الإنترنت العرب والذين يقومون باستخدام عدد من قنوات التواصل الاجتماعي للتواصل، والمشاركة. وهذا تقرير أصدره ASMR (arabsocialmediareport.com)، تحت رعاية معالي وزير العمل في الإمارات السيد صقر غباش سعيد غباش، والذي قال “إن مواقع التواصل الاجتماعي أداة في غاية الأهمية لجميع الشركات الناشئة في عالمنا العربي. إذ وافق 86 بالمئة من القائمين عليها على أن مواقع التواصل الاجتماعي كانت مهمة للغاية في طريق تحقيق النجاح لمشاريعهم.”


تعتبر وسائل التواصل الاجتماعي أداة أساسية في تمكين معظم الشركات الصغيرة والمتوسطة في الخليج العربي. وبصورة تتجاوز كل الأسباب المنطقية، علينا أيضاً أن نفهم أنه ولتستطيع المشاريع الصغيرة المنافسة في السوق عليها أن تتفوق عبر شبكة الإنترنت.

وقد كشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة نورث ويسترن في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن حقيقة مفاجئة ” البحرين.. حلّت الأولى في القائمة التي حددت عدد الساعات التي يتم قضاؤها على مواقع التواصل الإجتماعي.” (webcentric.com).

في البحرين، بدأت العديد من المنظمات اقتناص هذه الفرص، من خلال إنشاء ورش العمل لتدريب المشاركين على الاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي، إضافة إلى زيادة الوعي حيال كيفية استخدام أدوات وأنواع برمجيات متعددة، تتراوح بين الأمور المالية وأساسيات كتابة الكودات. وتتمحور معظم ورش العمل في البحرين حول الحلول المجانية المتوفرة على شبكة الإنترنت والتي يستطيع أي رائد أعمال استخدامها.

See Also

لماذا؟ لأن هذا المسار ينطبق على غالبية الشركات الصغيرة والمتوسطة، ويمكننا من خلاله ترسيخ خط سير العمل. يشعر مؤسسو المشاريع من الشباب بالثقة حيال تأسيس مشاريعهم عبر شبكة الإنترنت، ولكن المعرفة المتقدمة والتي يوفرها المحترفون قد تزيد من القدرة على الوصول إلى الناس وتضيف كذلك خبرات جديدة.

قام روّاد الأعمال الناجحون في البحرين ومن مجالات مختلفة بتكريس وقتهم للأخذ بيد روّاد الأعمال من الشباب وإرشادهم من خلال برامج فنية من شأنها أن تسمح لروّاد الأعمال بتطبيق معرفتهم على تلك المنصات لمساعدتهم في البدء بمشاريعهم.

في مستهل هذا الشهر، وقع نادي التواصل الاجتماعي الدولي (ISMC، فصل البحرين) على إتفاق مع مجتمع التدريب في البحرين لإطلاق دورة تدريبية بهدف زيادة مهارات المدربين في استخدام مواقع التواصل الاجتماعي. ويقول رئيس مجلس إدارة  ISMC ” إنها الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، وتهدف إلى تمكين المدربين من مختلف التخصصات للاستثمار في مواقع التواصل الاجتماعي ومواقعها ومميزاتها للتدريب.”  وبناءً على هذا الاتفاق سيقوم خبراء مواقع التواصل الاجتماعي في النادي بتنظيم ورش العمل، والمنتديات، واستشارات التدريب للأشخاص من الأعضاء وغير الأعضاء.

لقد بدأت منطقة الخليج العربي بفهم الكيفية التي من خلالها تستطيع بناء نظام بيئي صحيح لدعم حاجات غالبية السكان. وتمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة مفتاحاً لاقتصاد أفضل – كما تم لفت انتباهنا إليها. نحن نعيش في وقت تقوم فيه الحكومات والمؤسسات والشركات الصغيرة والمتوسطة بالتعاون معاً لتصور مستقبل أفضل.

This is also available in الإنجليزية if you'd like.

Bahrain-based digital platform and publication for startups in the Middle East. Exclusive events, in-depth workshops, insightful content, and informative news. In strategic partnership with Tamkeen Bahrain, Zain Bahrain, National Bank of Bahrain, Zoho, Tenmou, and StartUp Bahrain.

Startup MGZN © 2020. All Rights Reserved.